منتدى اللغة العربية
أنت غير مسجل في منتدانا إضغط هنا للتسجيل

منتدى اللغة العربية

منتدى يتعلق بكل ما يخص اللغة العربية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 قصيدة رثائية لابن الرومي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو شهاب
مدير المنتدى
مدير المنتدى


عدد المساهمات: 52
تاريخ التسجيل: 28/12/2008
العمر: 29

مُساهمةموضوع: قصيدة رثائية لابن الرومي   الإثنين ديسمبر 29, 2008 4:34 pm

" المرض يفترس الابن ، والحزن يستبد بالأب "

5 - ألح عليه النزف حتى أحـاله *** إلى صفرة الجادي عن حمرة الورد
6 - فيا لك من نفس تساقط أنفسا *** تساقط در من نظام بلا عقــــد
7 - ألام لما أبدي عليك من الأسى *** وإني لأخفي منك أضـعاف ما أبدي


اللغويات :

(5) ألحَّ : استمر ودام - النزْفُ : سيل الدم وخروجه بغزارة - أحالَه : حوله وغيَّره × أثبته - الجادىّ : الزعفران وهو نبات له زهر أصفر .

(6) يالكِ : أسلوب تعجب للحسرة - نفْس : رُوح ج نفوس ، أنفس - تساقَط : تتساقَط وحُذفتِ التاء الأولى تخفيفاً - درّ : لُؤلؤ - نِظام : خيط توضع فيه حبات اللؤلؤ - عَقْد : عقدة تمنعه من الانفراط .

(7) أُلامُ : أُعاتَب - أُبدى : أُظهر × أخفي - الأسَى : الحزن - أضْعاف : أمثال م ضِعْف .

ÿالشرح :

(5)يتحدث الشاعر عن ابنه قبيل أن يفترسه الموت ، ويستحضر صورته وهو ينازع (يصارع) الموت فيقول : لقد انقض عليه الموت بوحشيته ؛ ليفترسه و ينقله سريعاً إلى اللحد (القبر) ، فاستمر النزيف يعاوده مرة بعد مرة حتى غيّره من نضارة الورد وحمرته إلى ذبول الزعفران وصفرته .

(6) ثم يتعجب الشاعر من الموت الذي أحكم قبضته على ابنه ، وجعل نفْس الابن تتجزأ إلى أكثر من نفس تتساقط الواحدة بعد الأخرى جزءًا جزءًا و كأنها عقد ثمين تتساقط حباته حبة أثر حبة .

(7) ثم يقول الشاعر مخاطباً ابنه : إنني أحاول إظهار التماسك وإخفاء نيران الحسرة المتأججة عليك ، ولكني لا أستطيع ، فيعاتبني الناس على ما أظهرته من الحزن عليك ، وفي نفسي بحور من الأحزان لا ضفاف لها لم أظهرها لهم ، اخفي في قلبي أضعافها .

س1 : استخدم الشاعر اللون في تصوير فكرته في البيت الخامس استخداماً دقيقاً. وضح .

جـ : كان استخداماً دقيقاً حيث ظل ابنه ينزف حتى تحول لونه الوردي دليل الحيوية والنشاط إلى لون أصفر خال من النضارة وفوران الحياة ، وهكذا صور الموت عندما يأتي يتغير لون الإنسان .

س 2: ما الدوافع التي جعلت الشاعر يحاول جاهداً إخفاء آلامه وأحزانه ؟

جـ : الدوافع : عتاب الناس الشديد لعدم تصبّره على فقد ابنه.

ÿالتذوق :

ÿالألفاظ :

ÿ (ألحَّ عليه النزفُ) : تعبير يدل على شدة المرض وقسوته .

ÿ (صفرة) : توحي بقرب غروب شمس حياة الابن .

ÿ (تساقط أنفساً) : توحي بشدة التمزق والمعاناة النفسية الهائلة .

ÿ (أُلامُ): فعل مبنى للمجهول للدلالة على كثرة اللائمين وعدم اهتمامه بهم .

ÿالأساليب :

ÿ (فيالك) : أسلوب إنشائي / للتعجب والتحسر

ÿ (إنىِّ لأُخفِى (: أسلوب مؤكد بوسيلتين هما (إن - واللام) .

ÿ (وإنِّى لأُخفي منكَ أضعافَ ما أُبدي ...) : إيجاز بحذف المفعول به ؛ لإفادة العموم وللمحافظة على القافية [ حرف الدال المكسور] وأصلها (أبديه عليك من الحزنِ).

ÿالمحسنات البديعية :

ÿ (أُخفِى - وأُبدِى) : محسن بديعي / طباق يوضح المعنى بالتضاد .

ÿالصور الخيالية :

ÿ (أحاله إلىِ صُفرةِ الجادي عن حُمرةِ الورِد) تشبيهانِ للابن قبل مرضه بالورد في نضارته وحمرته ، وبعد المرض بالجادي في صفرته وذبوله ، وسر جمالهما التوضيح ويوحيان بقسوة المرض .

ÿ (نفس تساقَطُ أنفساً تساقُطَ درٍّ من نظام بلا عقد) : تشبيه تمثيلي لنفس الابن التي فارقت جسده على مراحل ، بالعقد الذي انفرط خيطه ، فتساقطت حباته حبة بعد أخرى ، وسر جماله التجسيم والتوضيح ، وتوحي بقسوة المرض و شدة معاناة الابن قبيل وفاته وحزن الأب .

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://arabic1.yoo7.com
 

قصيدة رثائية لابن الرومي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» قصيدة (توصيني) للشاعر (عريان السيد خلف)
» قصيدة ياليل ياليل السهر

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اللغة العربية :: -